أنا المواطن ياحكومتي الجديدة

أنا المواطن ياحكومتي الجديدة

أخبار دوعن / كتب/أحمد خالد المخشب العمودي


أنا المواطن اليمني وكفى!؟
أنا كل ذلك الكفاح والتعب النفسي وجميع الشقاء والعناء …
أنا المُذَلُّ في وطني !
أنا المقهور على أرضي !

*.أنا ذلك الحزن الأبدي، وكل مفردة ألم ومشقة وحسرة
انا الذي أسأل نفسي :
ماالسبيل إلى التخلص من حيرتي؟
مالذي أخر النصر في بلدي؟
وكيف يثق قلبي في وعود حكومتي؟

*.أنا اليمني الضائع؟
والجرح الغائر الذي ينزف دمًا وخيبة أمل
فأنا المحروم من أحلامه ، ومن أبسط حقوقه ، والندم يعتصر صدري بسبب (هويتي اليمنية) ،
ولايخفف عن قلبي سوى الرضا بالأقدار الإلهية

*. أنا الرصيد البشري المنتهي الذي لم يُعترف به في هذا العالم
فأنا النكرة والصفر على الشمال في مقياس صفوف الشعوب العربية

*.أنا الذي أمشي على الذهب وأعيش في نكد وتعب وأيضا
أنا لا شيء بعد كنت أصل وكل شيء وأنا الشعب المغلوب على أمره،

*.أنا وأنا ويطول الألم في الكلام فأعماق صدور هذا الشعب تعبت كثيرًا ولطف الله يجري في أحوال المواطنين

*.ياساسة بلدي الحزين المكلوم انظروا إلى ذلك
المواطن التعبان ! ،
وإياكم أن تخيبوا الظنون، وتحطموا الأحلام !
فهل تسمعوني ياحكومتي الجديدة؟ ؟؟

*.الآمال عليكم ملعقة، والشعب لاحديث سوى عنكم ، والأعين تترقب ماذا أنتم فاعلون؟ ؟؟
فهل تسمعوني ياحكومتي الجديدة ؟؟ !


    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.