بثنائية مميزة فريق التضامن بالصاط يفوز بكأس البطولة بدوري الحزم والعزم برعاية مكتب الشباب والرياضة بمديرية الضليعة ..

بثنائية مميزة فريق التضامن بالصاط يفوز بكأس البطولة بدوري الحزم والعزم برعاية مكتب الشباب والرياضة بمديرية الضليعة ..

اخبار دوعن / الضليعة / السبت 5 سبتمبر / 2020م
تقرير / محمد بالحمان #

في أجواء توصف بالروعة والجمال ، أطلق الحكم صافرته معلناً نهاية الشوط الثاني وفي رصيد التضامن هدفين نظيفين مقابل لاشي للإستقلال بالحجلين ، ووسط أجواء من الفرح والسرور خرج لاعبي التضامن بالصاط من أرضية الملعب وهم يبتسمون ، صارعوا ولعبوا حتى فازوا وتأهلوا ، ولكل مجتهد نصيب ، وكان النصيبُ من حظهم ..

وكان النجاح عنواناً مشرقاً وباهراً في ختام دوري الحزم والعزم برعاية مكتب الشباب والرياضة بمديرية الضليعة م / حضرموت والذي نظمه فريق التضامن الرياضي والثقافي بالصاط لفرق المديرية بشكل عام والتي كان عدد المشاركة منها 12 فريقاً ..

وقبل بدء المباراة بدقائق ، ألقى مدير مكتب الشباب والرياضة بمديرية الضليعة كلمة مقتضبة رفع من خلالها معنويات اللاعبين ، وحثهم على بث الروح الرياضية والأخلاقية العالية فيما بينهم ، وأن يستمروا في مسيرتهم الرياضية مع تحسين مستوياتهم اللياقية والبدنية ليظهروا مجدداً بشكل أفضل في الدوريات القادمة ..
من جانبه ألقى مدير مكتب الشباب والرياضة بمديرية دوعن الأستاذ يوسف باسنبل كلمة أخرى شكر في مستهلها دعوة اللجنة المنظمة للدوري لتوجيه الدعوة لنا لحضور هذا الكرنفال الختامي ، وأضاف بالقول للفريقين ” أنتم فرق يعتمد عليها في المستقبل ، لذلك كونوا عند حسن الظن ، وإن شاء الله سنحاول الجمع بين مديريتي الضليعة ودوعن من خلال قيام مباريات ودية وكذلك دوريات مشتركة لتشجيع الشباب على مواصلة مشوارهم الكروي ” ..

وتحدث بعد ذلك رئيس اللجنة المنظمة للدوري الأستاذ حسن عبود العمودي عن إمتنانه وشكره لكل من ساعد في إنجاح هذا الدوري من داعمين ومنظمين وإعلاميين ، ورحب من خلال كلمته بالضيوف الكرام الذين جاوءا من كل حدب وصوب من شخصيات عسكرية ومدنية ورياضية لمشاهدة هذا المباراة الختامية الرائعة والتي أول مرة تكون بهذا الشكل في مديرية الضليعة وكان لحضورهم شرفاً كبيراً لأبناء المديرية ..

وقبل نهاية المباراة الختامية التي أحتضنها ملعب الجوهرة بالصاط والتي جمعت بين فريقي التضامن بالصاط والإستقلال بالحجلين وبحضور نائب مدير الأمن بالمديرية الملازم أحمد المشجري وناجي التميمي قائد موقع الجيش في الضليعة بلواء شبام ، أحرز التضامن تقدماً بهدف في الدقيقة ” 27 ” من زمن الشوط الأول والذي سجل الهدف اللاعب المتألق هيثم بارشيد أفضل لاعب في الدوري ، يليه في الشوط الثاني عند الدقيقة ” 35 ” هدف ثاني للاعب الموسيقار خالد بن خميس ليكمل به فرحة جماهير التضامن ويبعد عنهم القلق والخوف من التعادل ..

وفي ختام المباراة التي حضرها كلاً من : يوسف عمر باسنبل مدير الشباب والرياضة بدوعن ، محمد سعيد باحفص مدير الشباب والرياضة بالضليعة ، نائب مدير الأمن أحمد المشجري ، ناجي التميمي قائد الجيش في الضليعة ، سعيد جرمة وأحمد بامسدوس مديري اللجان الإعلامية والتحضيرية لنادي الضليعة ، علي بامكراب مدير دائرة الخدمات الطيبة والعلاجية بمركز الضليعة ، تم تكريم الإستقلال بكأس وميداليات الوصيف ، وتكريم التضامن بكأس البطولة وبالميداليات الذهبية ، وتكريم هيثم بارشيد كأفضل لاعب في الدوري ، خالد بن خميس أفضل هداف ، وسالم هيثم أفضل حارس ع مستوى الدوري كامل ، وبين الشوطين تم تكريم جميع الفرق المشاركة بشهادات شكر وعرفان من اللجنة المنظمة حيث تم تكريم الكابت الموسيقار عمر صالح باعشيم كابتن فريق الهلال بالنجيدين بدرع تذكاري ، وكذلك تم تكريم الكابتن فهد سعيد بامقدم كابتن الإستقلال بالحجلين بدرع تذكاري آخر ، وتكريم الضيوف واللجان العاملة والمنسقة في الدوري ..

وقدمت اللجنة الإعلامية الشكر للجنة المنظمة للدوري وعلى رأسهم يحيى باشواعر وحسن عبود العمودي على التنظيم الرائع الذي حظي بشكر وأمتنان الجميع دون إستثناء ، متمنين أن تسلك جميع الدوريات القادمة هذا النهج والسلوك ..

الطاقم التحكيمي للمباراة :

أحمد سالم باسعيدان حكم ساحة
أحمد محفوظ بادويلان مساعد أول
عمر سالم العماري مساعد ثاني
سالم محمد باعلي حكم رابع

علق على المباراة الشاب الخلوق الرائع الأخ محمد باخريصة والذي كان لحضوره رونقاً خاصاً فألف ألف شكر له من أعماق قلوبنا مع تمنياتنا له بالتقدم والنجاح في مسيرته المهنية

حضور مشرف وبقوة من رجال الأمن والجيش مع مركباتهم الأمنية والعسكرية لتنظيم المباراة وتأمينها ..

الصحة كانت موجودة بكل طاقمها الإسعافي وتشكر على هذا العمل الإنساني ..

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

    هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.